تمهل عبير الشوق مهجة خاطري

لـ عبدالرحمن الجربوع، ، في الغزل والوصف، آخر تحديث

تمهل عبير الشوق مهجة خاطري - عبدالرحمن الجربوع

تمهل عبير الشوق مهجة خافقي
فلا تغضبي مني ورفقا بخاطري
فأين المحيا والعيون الكواحل
وأين الدلال والوداد المعطري
فكوني كما الغيث الغزير بأرضنا
وأحيي صحاري الحب مني وناظري

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر