فَلرُبَ نِعَمةٍ لَا تبدُو لِلمَرءِ إِلّا بَعدَ نُقصَانِ - عبد اللطيف ءآل محمد

لَيسَ كُلَ غَايَةٍ تُنالُ بِالتَمنِّي
السَعيُ وَحُسنُ الظَنِّ ثُمَ الدُعَاءِ

فَكُلُ سَاعى .. يُجزَى بمَا سَعَى
لَكِنَّ عَجزَ المَرءِ أسبَابُ البَلاءِ

فَلَا تَجزَعنَّ إِذَا المُلِمَّات بَلَغنَ المَدَى
وَلَا بُدَّ أَن تُفرَج يَوماً وَلَو طَالَ العَنَاءِ

فَلرُبَ نِعَمةٍ لَا تبدُو لِلمَرءِ إِلّا بَعدَ نُقصَانِ
فالشُكرُ يَزيدُ النِعَم وَالصَبرُ مِفتاحُ الهَناءِ

---------
عبد اللطيف ءآل محمد

© 2022 - موقع الشعر