له ينحني شِعري وذا شي جبري
يا بخت يومٍ فيه أنا صرت خله

وما عندي صبرٍ له أفنيت صبري
له صرت شمسه و له صرت ظله

من يوم حبيته و هو على خبري
صاين مكاني، وفي خفوقي مِحله

نظرة عيونه !.. كل الجروح تبري
و الرمش رمحٍ صوّبه بي و سلّه

لا أقبل ألا يا ليت ما عاد يسري
تقبل !.. و بعدك كل ظالم أحلّه

يا كل جهاتي و زِيد ،بري وبحري
لولاك أنا درب الهنا .. ما أدله !

قبلك وكني أعدم الهم .. صدري
كنت العزيز اللي عنا الوقت ذله

وأشرقت نورٍ في غياهيب فكري
و حجاجي المعقود قربك يفلّه

أنا أجلّك و أنت يا زين تدري !
اني قليل اللي بعمري .. أجلّه

يحل عتيم الليل والقاك بدري
و أنت الغمام اللي جفافي يبلّه

وأهون علي أموت وأفنى بقبري
و لا تصيبك يا هنا العمر ، علّه .


تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر