يا مشاوير الضياع ويا حنيني

لـ ، ، في العتب والفراق، آخر تحديث :

ياربيع القلب ولا ياجفافه
يامشاوير الضياع وياحنيني
ياطريق الحزن ياأول مطافه
ياآخر دروب الفرح يا أول ونيني
من عذابي صار في جسمي نحافه
أستر جروحي ولا أبيح كنيني
وعقب عرفك بان فالحال اختلافه
سبتك يالي لياضقتي تجيني
ومن لقاني شاف في حالي كلافه
وأنتي ماتدرين وش قد صار فيني
في غيابك كل طاري ياحسافه
وفي حضورك كل شي في يديني
كنت أصد من الفراق وكنت أخافه
وصرت أخاف انك تجين تعذبيني
خاوي نجوم السما لأبعد مسافه
واتركيني في عذابي وأهمليني
عرضيني للهبوب وللصلافه
خلي الفرقا تصير وتحتويني
حبك أكبر ذنب وأعلنت اقترافه
فآخر المشوار هدي واسمعيني
صاحبك لا راح ماينظر خلافه
عادتن فيني وأنا بأول سنيني
لاتجيني بالمحبه واللطافه
كلمتي وحده وأظنك تعرفيني

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين