التقييم
مثل الشتاء والصيف
 برد و دفا 
 صدقٍ وزيف
 وتبقى الحكاوي شارده 
 ما تحتمل تأليف
 وانا على جال الرصيف
 شنطة غيابي فارغه
 ضايع وضاعت وجهتي
 مدري ابتدي 
 ولا انتهي
 حتى انت 
 مدري وش بغيت !
 نظرة عيونك حايره
 وانا بتفاصيلك سهيت
 صرنا نخاف من الحكي
 وخلف الحسايف ألف ليت 
 و اقفيت وكانت رحلتي
 وللحين فيها ما أنتهيت
 مثل الفصول العابره
 برد و دفا
 صدقٍ وزيف

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2018 - موقع الشعر