هجري مكان الغلا ميلاد طرياها
 نبضات قلبي غدت هجمات مرتدّه
 حنّيت للذكريات اللي لشرواها
 ياوجد روحي وشوقي واصلٍ حدّه
 كتبتها ب عيني ودمعي مايمحاها
 ماني مسمّي هواها ،الجرح والصدّه
 كانت تمهّد ل يوم يكون فرقاها
 بدايته ضيقتي ونهايته مِدّه
 أدريِ غصْب والمحبّة في حناياها
 لكن جزر الحنين بحاجة لمَدّه
 هي تحسب إنّي بعد مدّه أبنساها
 ماتدري الوقت فيني مبيّحٍ سدّه
 ماتغسل أيام صبري وجه ذكراها
 لو أهل جِده تناسوا كارثة جدّه
 أدعي بخير الصباح وطيب ممساها
 ياجعلها في هنى وافراح ممتدّه
 لاجابها البال صوب القلب ودّاها
 أربع وعشرين ساعة يدّي ب يدّه
 هذا مقدّر لنا ب دروب ممشاها
 فصّلت ثوب الهوى لكن ماهو قدّه
 الثوب طال ومشت تاطاه بخطاها
 مافكّرت فيه لو حتّى انهّا تشدّه
 حتى لو مجاملة بالحلم مالقاها
 وأيقنت بأن الفراق الشين لابدّه
 أسري من الغرب متغرّب لسلواها
 ومن دون دار ابن ثاني ردّني حدّه
 أنا أحسب بطاقتي مادخل بليّاها
 واثر البطاقة سبب فرقاي والصدّه
 هجري مكان الغلا ميلاد طرياها
 ونبضات قلبي غدت هجمات مرتدّه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين