ملااااااا هامه أرجو عدم حذف القصيده - يوسف بن محسن العضياني

يا بو محسن شغل الجيب يا مال الغناه
ما أتعذر لادعاني كريمٍ من كريم

حرك اللي لامشا البعد يامشعل طواه
ما بعد داره شريطي ولا فى السوق سيم

الفقير وعابد المال يبطي ما شراه
ولاقناه الا بتوعٍ على العليا هميم

جيب لكزس بالفخامه رفيعٍ مستواه
في وقوفه شيخ قومٍ على ساس و حشيم

وان مشا وأطلق كبوسه مع الليل وسراه
الخطوط الاربعه قدم وجهه تستقيم

مثل حرٍ لاكفخ شايفٍ طلعة عشاه
و انصرم من عالى الجو غادٍ له وشيم

منوة اللي من همومه على المسرا حداه
واهجٍ بين الحنايا مثل صلو الحجيم

ومنوة الي راعي الجود في داره دعاه
ما يهمه بعد داره عسى عزه يديم

لو مشى يومين راعيه مايشكي عناه
سايقه مرتاح كنه وسط بيته مقيم

حركه من ديره المجد والروس الدهاه
السعود الي على الدين والنهج القويم

عزوةٍ تذعن لها في اللقاء روس العصاه
العظام اللي لهم يخضع الراس العظيم

وجهه لديار قومٍ سعد منهم اعزاه
الصباح اللي وفاهم من العصر القديم

دراي الثاني عسى الله يعزه ويحماه
ويجعله دايم في امان ورغد عيش ونعيم

مالفيته غير قدرٍ لمن يعشق ثراه
الرجال اهل المواقيف والعز المقيم

نصّه اللي لادعانا نلبي من غلاه
ما تعذر لادعاني وقدره في الصميم

نصه الي يستحق المديح ليا نصاه
عده لعبد الكريم الكريم ابن الكريم

يجلي عماسك لياجيت وينومس نباه
بالتحيا والتراحيب والفعل العديم

من صفاته يقصر المدح ما يصال مداه
المدايح تفتخربه وفي مثله تهيم

مد كفه غيث غيمٍ تحدر من سماه
يروي العطشى ويحيي محاويل الهشيم

فزعة اللي حده الوقت لامنه نخاه
من دخل بحماه يامن ولا يلحق بظيم

الحميدي ناجبه للعلا يتبع خطاه
والمدايح للرغيان من عصرٍ قديم

الله انه يرحم اللي على العليا رباه
من طاطيح العوازم هل السلم السليم

لابة يرسون في الحرب قدام الغزاه
وبالشجاعه في الملاقا يضدون الخصيم

العوازم مروية في اللقاء حد الشباه
يوم زرقٍ بالمزرّج وضربٍ بالصتيم

فعلهم ثابت مخلد تناقله الرواه
ومجدهم ما يجحده كود رجالٍ غشيم

مثل يومٍ في الرضى مالٍ الدنيا صداه
ساعة فيها يخلص الغريم من الغريم

وللكرم والجود عدوا على راس النباه
يشعمون النار للجود في الليل العتيم

العوازم ذكرهم بارقٍ يجذب سناه
ايعنيله كل عساس و الهمال ديم

قلتها وانا من اللي لهم قدرٍ وجاه
عزوة فوق الثريا بنو مجدٍ عظيم

لابتي عتبان تخضع لهم روس الطغاه
ويتحاشا دربهم كل شيطان رجيم

ان بدو تشريف للي تعنو له بداه
وان عدو صطواتهم تودع الشامخ حطيم

في نهارٍ يودع الخيل ترمي بالفلاه
ياردون الموت في المعركه ميراد هيم

وعشت يالي جيت له من وفاه ومن غلاه
عانيٍ له حشمةٍ له وقدره في الصميم

الشاعر يوسف بن محسن العضياني

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر