يالغايبه

لـ فهد الذايدي، ، في غير مُحدد، آخر تحديث

يالغايبه - فهد الذايدي

يالغايبه .. وش آخر دَروب الغياب
سيّل غَيابك .. دَموعي وأنفضحت
وين ..ما وجّهت أنا آشوفك سراب
بعد بِري الجرح وشلون أنجرحت؟
ياطريح(ن) .. كان هو طايح مُصاب
كان .. صار الحين شفني أنطرحت
ما أطيح .. إن كان لي الفين ناب
ومن فقدتك .. طاح دمعي ثم طحت
حكيّك اللي فيه .. مالّذى وطَاب
فاقده يومين .. عفواً لو سمحت :
والله أني ما أحتمل ساعة غياب
يقلب الدنيا أشتياقي فوق / تحت
قمت أداعب من كثر ضيقي السحاب
والحمام إن ناح .. قلّدتْه ونحت !!
ضاقت الدنيا علي (ا)من الرحاب
وما يفيد الدمع لا مني مسحت
© 2023 - موقع الشعر