من الايام والدنيا نما ذاك الفؤاد الصلب
تعلم من ردى حظه ومن تكرار هفواته
عرف كيف الهوى عالم بشرعه يُستباح السلب
سُلب عمره واماله وراح يجر خيباته
يحط الجرح فوق الجرح ويذكر كااااان يملك قلب
تمزقه الجروح ولا قدر يستجمع شتاته
غشاه المشهد الصامت وصار الحززن فيه اللُب
تلعثم بالدعاء واخطأ وطالت به مسافاته
كفخ لا ريش لا جنحان لامنقار لا مخلب
تفشى بالعدم حاله وترجم همه اسكاته
جفاه الفرح .. ماجابه ولا حتى بسحر الجلب
طموحه يظفر بحلٍ يفسر فيه مأساته
غلابا يازمن متنا وندفع في رسوم الغُلب
الا يالعنة العشق الشريف ويامعاناته
اذا دور البطوله صار باتلاها معي مقلب
لك الله هالعمر ما اعظم بلاويه وخساراته

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر