الموالين والناس

لـ ، ، في غير مُحدد

المنسابة: قصيده تحكي عن نفسها بنفسها وتجسد واقع حي

صبرت من ظلم الموالين و الناس
لين ان صرت اليوم محروم كاسي
عشر سنين وضايقاتٍ الانفاس
والوقت عياء لايعين مقاسي
صابر وعايش شارب علقم الكاس
واداري همومٍ بقلبي رواسي
ابرد اوجاع الزمن ولدغه الخاس
واجلس ببطحاء والعرب بالكراسي
من بينهم كني قتيلٍ من الفاس
والراس كنه قاسمينه بفاسي
ماني ذهب صافي ولانيب بنحاس
ولاني جماد وخاليٍ للحواسي
ولاني ضعيف وخالي العز والباس
ولاني بحي وشاهراتٍ حساسي
ولالي من العربان من قال لاباس
ولاني بسالم من هروج الخساسي
ولاني بضاري للملاء احني الراس
ولاعشت يوم مساويٍ للمداسي
ولاني بعيد وسالمٍ قرب الانجاس
ولاني على ظلم الموالين قاسي
ولاني بعهد الزير وحروب جساس
ولاني بمن يهوى مديل اللباسي
ولاني لظهر مقفي القوم نداس
ولاني بمن تطلق عليه المخاسي
ولاني بمن يهوى بعد عز الافلاس
ولاني بمن بيته نهارٍ يحاسي
ولن قلت لاني امتلن كل الاكياس
ولحدٍ بغاو الصدق ولاني بناسي
كني من اللوعه غريق بالاطعاس
وكني بي الطاعون وللطب عاسي
وكني اسير من معاديه ينداس
وكني عشان الناس حنيت راسي
وكني اقالب بين مكوى ومحماس
والحال تشوى ووزعت فالتباسي
ظلمه زماني مالها حد تنقاس
ولاهي على المعروف حتى تقاسي

حقوق النشر محفوظة لـشاعر

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2019 - موقع الشعر