شيطان من طين وتراب - عفاف الشرقي

ما جملتكم صحبة(ن) قلبي تعوذ منها
والضيقة اللي شفتها ما وصلتكم للسحاب

ما كبرتكم حاجتن عقلي ترفع عنها
ومن لا تعلم يرتقي لا يرتجي مني جواب

ما صابني واللي خلق انس الحياة وجنها
ما يغفله رب السما ونتواجه بيوم الحساب

صبيت معروفي مع هيل الدلال وبنه
للي تجرعت العنا بكفوفهم حد العذاب

لجل ألتحف اوجاعهم عيني تحدت جفنها
ليلي تعداه المدى والنور أبكاني وغاب

عرفتهم في عشرتي طهر القلوب وأمنها
علمتهم عذب الغلا والشوق واسرار العتاب

ومن يوم روحي فارقت محدن سألني وينها
حتى انا أفرغتني من جوف ذاتي والثياب

ناس(ن) حكت في غفلتي واخفا رداها جبنها
استخونت صدق الهوى باحساس انثى ما تهاب

عيت تفسر صورتي وأبعاد ذاتي لنها
تعجز تلاقي طيبتي ضمن ابجديات الكلاب

بعض البشر ما يحتمل بيض النوايا ظنها
استغفر الله كيف ارى شيطان من طين وتراب؟!

تسأل حياتي عبرتي والصمت يفضح غبنها
هي جملة ايامي عنا او موت في صيغة سراب؟؟

يا ليل من يومي وانا بنتن تسابق سنها
شابت بعيني فرحتي يا ليل واحزاني شباب

الله يسامح خوة(ن) قلبي تعوذ منها
والله يضاعف ضيقتي لو وصلتهم للسحاب

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر