دروب الفجر - عبدالله العشيشان الشراري

عشقت الليل ودروب الفجر مع هفهفات الغيم
أبسري في دروب العشق دام العين سهرانه

وأسولف للجروح اللي كساهن وابل التوهيم
أحسب الجرح بفراقه تلاشى نار بركانه

ولقيت أن الليالي دون شوفه كلها تعتيم
فلا جرح ٍ شفى ليَه...! ولاقلبٍ بخلانه

حبيبي... ياهلا بك يوم تقبل ياشبيه الديم
تجي وقت العطش يوم الطعون الزرق عطشانه

وتروي خافق ٍظامي..تجمع فيه كل الظيم
من فْراقك ومن جرح ٍ أليم يْجد د أحزانه

تصدق جيت في بالي وصرت أمشي بلا تنظيم
وضيعت القصيد اللي كتبت وضاعت أوزانه

أشوفك وأرتبك وأسكت وأغمض وأشتعل وآهيم
وأغني( ويل دلعونه) وأرد ب... (ليل يادانه)!

ورثت الشعر ياعمري..ولاجاني على تعليم
وجبته في عيونك يالغلا وأشعلت نيرانه

ولو ترحل عن عيوني ..غلاك بوسط قلبي مْقيم
وإذ قرَبت زاد أكثر غلاك وهَب ريحانه

ياعمري.?!عاد لاتنسى ترى قلبي معاك يْهيم
وترى كل الغلا لك ياربيع العمر وألوانه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر